سلام من الله يرحمكم ويرضيكم .. عودة

كتبها : نـارا في السبت، 13 فبراير 2010 | 13 التعليقات


سلام من الله يرحمكم ويرضيكم ..

منذ فترة طويلة لم أكتب .. لا أعلم سبباً غير أننى كنت أمر بحالات كثيرة
تستدعى الوقوف والتمعن .. بعضها آلمنى وبعضها أفرحنى والكثير أرضانى فيه الله ..
أوقات كثيرة ممرتُ بها سواء كانت فرحة , حزن , دهشة , صدمة أو رضا
فهيا الحياة بكل ما فيها تمر وستمر , علينا نحن فقط طاعة الله والرضا
لننال خيرها وخير الآخرة ..





لو كان لى جناحين
لوددتُ أن أطير بحلمى وأحمله
لكل العالم ..
هو حلمى .. ويهمنى مهما يكن ..
سأحمله وإن أرهقنى
سأحمله وإن هزته صرخاتٌ تلو الصرخات
وسدود تحنى الهامات ..
قد يخبو قليلاً لكنه لن يضيع لن يضيع ..





الحلم الصادق هو ما يصبح واقع ..
وحلم المسلمين فى القدس هو أصدق ما يملكوه ,
لذا سيكون واقعه قريب بإذن الله ..
فكما نشتاق له فهو أيضاً يشتاق لفرحة الأحباب به وشوق الأحباب
ولقاء الاحباب ..
أسأل الله أن يرزقنا كل ما نتمناه هناك راضيين مرضيين ..





بينما تبحث قطرات المطر عن أرض
لتمنحها الخير ..
تتنزل الرحمات كذلك على القلوب
فتشق طريقها
لتمنحها بعض الدفء والسكينة ..
قطرات هيا ..
حنونة تراها وكأنها تحتضن كل ما فى الوجود ..!
خُلقت لتكون سعادة كل من يشعرها ..
هيا لحظات
لكنها تنبت الرياحين والزهور فى الأرض ...
وتدب فى القلب
حياة جديد نقية .. ليظل ينبض دوماً بالله ...







ليتنى كطيرى .. كلما حن قلبى عانقتُ السماء ..
و ارتفعت بجناحى راحلة إليهم
أسكن إلى جوارهم , أكون قريبة منهم
أستقى .. أرتوى من ظمأ شوقى ,
أعناقهم فيخفق قلبى ..
ليتنى كطيرى يأخذنى حنينى حيث أحب ولا يتوقف ..
ليتنى كطيرى .. كم أتمنى .. كم أتمنى .. !






صباحات أمل مع بداية كل يوم ومعه الرضا فى المساء
تحمله القلوب بألوان ربيعية تعشق الحياة بكل ما فيها
تتمنى على الله أن يرضيها وأن يرضى عنها ..
يحميها ويحفظها يسعدها فى أحبابها فى أحلامها ..
تحزن تارة وتسعد تارة
قد وتنام ولكنها تصحو لتكتشف أن الحياة لازلت مستمرة ..
فإن لم يتحقق لها حلم فهناك أحلام كثيرة لا مثيل لها بإنتظارها
تهمس : سأبصر النور قريباً .. !
فصباحات أو مساءات تستقى من ينبوع الرضا ..